جارة السوء والإرهاب

اعتقلت القوات البحرية السعودية زورقاً للحرس الثوري الإيراني على متنه ثلاثة عناصر، حاول مع زورقين آخرين تنفيذ عملية إرهابية في حقل المرجان السعودي بالخليج العربي.
وصدر بيان رسمي بثته «وكالة الأنباء السعودية» أكد فيه مصدر سعودي مسؤول أن القوات البحرية الملكية السعودية اعتقلت 3 عناصر من الحرس الثوري الإيراني، كانوا على متن زورق محمل بالمتفجرات يتجه نحو منصة نفطية في حقل مرجان في الخليج العربي عند الساعة 20:28 من مساء يوم الجمعة الموافق 16 حزيران (يونيو).
طهران نفت ذلك كعادتها عند فشل عملياتها الإرهابية، وقالت وزارة الداخلية الإيرانية إنها زوارق صيادين، وإن القوارب مخصصة للصيد. ونظام الملالي في إيران لم يتورع عن استخدام المندسين وسط الحجاج والمعتمرين في عمليات إرهابية ومن مختلف الجنسيات وفي البقاع المقدسة، لذا من المعتاد أن ينفي ويراوغ.
فهل هناك أمل بجيرة آمنة عاقلة من هذا النظام؟ قطعاً لا، فلسنا بحاجة للوعي بذلك، ونحن نرى جرائم إيران خامنئي وميليشياته الإرهابية في دول عربية.
والسؤال هل يمكن الاستمرار في وصف النظام الإيراني بالجار وهو يؤكد كل يوم عدوانه ضد العرب؟ إن الخلل الأساسي في منظومة دول مجلس التعاون هو عدم اتفاق أعضائها على تصنيف النظام الإيراني بالعدو، والسبب أن بعض الدول الأعضاء ما زالت بعيدة نسبياً من عمليات إيران الإرهابية مقارنة بأعضاء آخرين، كما أن هذه الدول لا ترى في ما يحدث في سورية والعراق واليمن خطراً على أمنها واستقرارها وسلامة شعوبها.
بعض دول مجلس التعاون تعتقد أنها تتقي شر النظام الإيراني وأعماله الإرهابية بعدم مواجهته، وأنه «يلعب» بعيداً من حدودها وهذا خطأ جسيم، وهو خطأ مكّن لإيران من العمل على شق الصف الخليجي واستغلال الخلافات على أنها مع بعض الأعضاء وليس الكل. فإذا كان أمن دول مجلس التعاون أمناً جماعياً لا يتجزأ، فإن تصنيف إيران عدواً لا يقبل الجدال ولا التصريحات الديبلوماسية الفضفاضة، فالعداء تجاوز الحملات الإعلامية الطائفية والتشويه إلى استخدام الطائفية المسلحة وقواته المسلحة والصواريخ، ولم يعد هناك مجال لحسن النيات.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف الحياة. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

تعليق واحد على: جارة السوء والإرهاب

  1. سليمان الذويخ كتب:

    السلام عليكم ورحمة الله
    كنت منذ 1407 هـ ايام شغب الإيرانيين في الحج اكرر على الزملاء ان مشكلة دول المجلس انها لا تعترف بالعدو الحقيقي
    عدو دول الخليج الأساس هو ايران
    حتى سلطنة عمان سيعاديها النظام الإيراني وإن كان يلين الجانب لها لأغراض خاصة
    استفاد منها وحققها مع الحوثيين
    مالم تتفق الدول على ان ايران هي العدو الاساس
    فلن يصلح حال المجلس

التعليقات مغلقة.